نجحتْ شركة غاز البصرة في نقل مدرسة الشهيد وجدي إلى منطقة آمنة تنفيذا لوعدها بأن تكون جارًا آمنا ومسؤولا في التعامل مع المجتمع البصري.

في صباح يوم 22 نوفمبر، افتتحت مدرسة الشهيد وجدي الابتدائية رسميا في البصرة في منطقة صفوان  جنوب العراق تحت رعاية شركة غاز البصرة ومجلس محافظة البصرة متمثلا بلجنة النفط والغاز. لقد نجحت شركة غاز البصرة في نقل المدرسة إلى مكان آمن  باستخدام  وسائل آمنة من شأنها التخفيف من الآثار الصحية والاجتماعية المحتملة لخطوط الأنابيب التي ورثتها عن شركة غاز الجنوب والتي تقع على مقربة من أفراد المجتمع.

                            

وتطرق أحد المدرسين: "يبلغ عدد تلاميذ مدرسة الشهيد وجدي حوالي 315 تلميذا من كلا الجنسين، وإن نقلهم إلى مكان جديد وآمن يدل على وجود تنسيق كبير بين كل الأطراف. الصفوف الدراسية ذات جودة عالية حيث تتميز بفارق كبير عن المدرسة القديمة التي كانت سيئة جداً ، فقد كانت الصفوف الدراسية ضيقة وتفتقر إلى العديد من المرافق والخدمات . الآن كل طالب يجلس بشكل مريح على مكتبه والمدرسة مزودة بمكيفات هواء ذات مواصفات عالية. ويسرنا أن نرى الصفوف خالية من أي خلل، ونحن نشعر بالارتياح الكبير لمواصلة عملنا التدريسي في بيئة آمنة "

وفي حفل افتتاح بناية المدرسة الموقتة، علّق السيد سيمون دامان ويلمز، المدير العام لشركة غاز البصرة قائلا: "هذا مثال حقيقي على السلامة و الأداء المجتمعيفي العمل والممارسات المتميزة في العراق. السلامة هي جوهر كل ما نقوم به في شركة غاز البصرة، وأنا فخور للغاية بالقدرة والجهود التي بذلها فريق الأداء الاجتماعي في شركتنا التي كان لها الدور الأساسي في مبادرة نقل المدرسة.   

مدرسة الشهيد وجدي الابتدائية هي المدرسة الثانية التي يتم نقلها حتى الآن من بين ثلاث مدارس قررنا نقلها إلى أماكن آمنة.  نحن نعمل بالتعاون مع السلطات المحلية والمجتمعات المحلية في البصرة التي لعبت دورا رئيسيا في تحقيق النجاح لهذا المشروع ".

 وقال سيمون "لقد تم نقل جميع الطلاب والمعلمين إلى مكان أكثر أمنا. إننا نهتم برفاهية مجتمعاتنا وسلامتهم وسنواصل تقديم مبادرات ذات قيمة مضافة في الوقت الذي نضمن فيه تطبيق معايير السلامة الدولية والأداء الاجتماعي"

 

                    

كان الفهم الحقيقي لسلامة خطوط الأنابيب والمخاطر المرتبطة بها بين أوساط المجتمعات المحيطة بالمدرسة محدودا جداً. وقد أدى ذلك إلى مزيد من التحديات، ولكن مع قيادة لجنة إعادة التوطين، أدت المشاورات المستمرة مع المجتمعات المحلية إلى معالجة المخاطر  والحصول على موافقتها على إعادة التوطين. ومن النوايا الحسنة، تبرع أحد أفراد المجتمع بأرضه لتسهيل الانتقال الموقت للمدرسة، وهو ما يعكس بشكل حقيقي الشراكة المستمرة بين شركة غاز البصرة والمجتمع المحلي.

وقال علي شداد الفارس، رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس محافظة البصرة: "هذا يعتبر  معلما مهماً ومبادرة نفخر بها. وبفضل تكامل اللجنة المتخصصة، و أصحاب المصلحة الرئيسيين في المجتمع المحلي، وآباء التلاميذ والسلطات المحلية، تمكن المعنيون من تنفيذ أسرع مسار للعمل والتخطيط. شكرا لجميع الأطراف المعنية بإنجاح هذا العمل وتنفيذ هذا المشروع وإنشاء البنية التحتية المناسبة للمدرسة للحفاظ على سلامة الأطفال والمعلمين. 

وتطرق أحد المدرسين: "يبلغ عدد تلاميذ مدرسة الشهيد وجدي حوالي 315 تلميذا من كلا الجنسين، وإن نقلهم إلى مكان جديد وآمن يدل على وجود تنسيق كبير بين كل الأطراف.الصفوف الدراسية ذات جودة عالية حيث تتميز بفارق كبير عن المدرسة القديمة التي كانت سيئة جداً ، فقد كانت الصفوف الدراسية ضيقة" وتفتقر إلى العديد من المرافق والخدمات . الآن كل طالب يجلس بشكل مريح على مكتبه والمدرسة مزودة بمكيفات هواء ذات مواصفات عالية. ويسرنا أن نرى الصفوف خالية من أي خلل، ونحن نشعر بالارتياح الكبير لمواصلة عملنا التدريسي في  بيئة آمنة "

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

      

 

Floating Popup News Block

in the news
4 ديسمبر 2014
تحت رعاية السيد محافظ البصرة، الدكتور ماجد النصراوي، تبرع موظفو شركة غاز البصرة بمعونات قيمتها 100.... more